اسماء اطفال عربية

معنى اسم ثيمار وصفات حامل الاسم (الجهد والتعب)

حصاد الزرع

معنى اسم ثيمار وصفات حامل الاسم نقدمه لكم مكتوب وكامل على موقع nameskids.com، يبحث العديد من الآباء والأمهات من مختلف أنحاء الدول العربية عن أسماء جديدة لأطفالهم، ولذلك حرص موقعنا على تقديم بعض هذه الأسماء، من بينهم اسم ثيمار، وسوف ننشر لكم كافة التفاصيل والمعلومات المتعلقة به من خلال هذه المقالة.

معنى اسم ثيمار هو الجهد والتعب.

معنى اسم ثيمار

يعتبر ثيمار من الأسماء الغير منتشرة والغير متداولة في وطننا العربي، نظرا لعدم معرفة الناس معناه الحقيقي، ولا يقتصر معنى اسم ثيمار على الجهد والتعب كما ذكرنا في السطور السابقة، ولكن تعددت معانيه سواء التي جاءت في معجم معاني الأسماء أو في المعاجم العربية، من بينهم حصاد الزرع.

صفات اسم ثيمار

  • حامل اسم Thimar هو شخص طموح، ولديه أهداف يسعى دائما إلى تحقيقها في المستقبل القريب.
  • يتميز بالتفوق في الدراسة، والنجاح الشديد في العمل.
  • شخص يعتمد عليه، ويتحمل الكثير من الأعباء والمسؤوليات بمفرده.
  • يحب العمل في جو يسوده التعاون بين أعضاء الفريق الواحد.
  • يكره التكبر والنفاق، ومعروف بأخلاقه العالية والرفيعة.
  • بار بوالديه، وحنون على زوجته وأولاده.
  • يحب مساعدة غيره من الأشخاص، ويعطف على الفقراء والمحتاجين.
  • عادة ما يقضي وقت فراغه في التنقل والسفر وقراءة الروايات والكتب والرسم، بالإضافة إلى ممارسته للرياضة.

اسم ثيمار في الإنجليزية

يتم كتابة اسم Thimar في اللغة العربية بطريقة واحدة، وهي الطريقة التي وردت في مختلف المعاجم، أما بالنسبة للغة الإنجليزية، فيمكن كتابته بطريقتين مختلفتين، هما:

  • Thimar.
  • Themar.

الفرق بين ثيمار وثمار

ثيمار: يعني الجهد والتعب الشديد في مواصلة النجاح، والذي يصل إليه بعد معاناه شديد.

ثمار: يعني المال الآبناء، وثمرة اللسان هو طرفه، أما ثمرة القلب فهي اللين.

حكم تسمية ثيمار

يتساءل العديد من الأشخاص حول إمكانية إطلاق اسم ثيمار على أبنائهم، وخاصة أن الاسم غير متداول وغير معروف، لذلك قام بعض علماء المسلمين بالتأكيد على أنه يجوز التسمية به، وخاصة أنه يتضمن الكثير من المعاني الجميلة مثل الجهد والتعب، ولا يحمل أي صفة مسيئة للدين الإسلامي أو للشريعة الإسلامية، فلا حرج من تسميته نهائيا.

وبعد أن قدمنا لكم كافة التفاصيل المتعلقة باسم ثيمار، هل يمكنكم إطلاقه على مولودكم القادم؟، أم لا؟، ولماذا؟، شاركونا بتعليقاتكم المختلفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق